1887
Volume 4(2023) Number 2
  • EISSN: 2708-0463

Abstract

في كانون الثاني /يناير 2023، قام مجلس العلوم والأمن التابع لنشرة علماء الذرة بتحريك عقارب "ساعة يوم القيامة"* (Doomsday Clock) إلى 90 ثانية قبل منتصف الليل، عارضاً الخطر المتنامي لحرب نووية.1 وفي شهر آب/أغسطس عام 2022، حذّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من أن العالم الآن يمرّ "في زمن خطر نووي لم نشهده منذ ذروة الحرب الباردة".2 وقد برز الخطر من خلال التوترات المتزايدة بين العديد من الدول المسلحة نوويّاً.1،3 إننا ندعو- بصفتنا محررين للمجلات الصحية والطبية في جميع أنحاء العالم- المهنيين الصحيين إلى تنبيه الجمهور وقادتنا إلى هذا الخطر الكبير المحدق بالصحة العامة، وأنظمة دعم الحياة الأساسية على كوكب الأرض، ونحثُّ على اتخاذ الإجراءات الكفيلة لمنعه.

إنّ الجهود الحالية المبذولة للحدّ من الأسلحة النووية وضمان عدم انتشارها، تعدّ غير كافية لحماية سكان العالم من خطر الحرب النووية الذي قد ينتج من التصميم، أو الخطأ، أو من سوء التقدير. إنّ معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية تُلزم كل دولة من الدول الـ190 المشاركة "بمواصلة المفاوضات- بحسن نية- بشأن التدابير الفاعلة المتعلقة بوقف سباق التسلح النووي في موعدٍ مبكر، ونزع السلاح النووي، وبإبرام معاهدة بشأن نزع السلاح العام والشامل تحت رقابة دولية صارمة وفاعلة".4 إلّا أنّ التقدّم كان بطيئاً بشكلٍ مخيّب للآمال، وانتهى آخر مؤتمر لمراجعة معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية في عام 2022 دون بيانٍ متّفق عليه.5 وهناك العديد من الأمثلة على الكوارث الوشيكة التي كشفت عن مخاطر الاعتماد على الردع النووي في المستقبل إلى أجلٍ غير مسمّى.6 ومن الممكن أن يزيد تحديث الترسانات النووية من المخاطر: على سبيل المثال، تُقلّل الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت من الوقت المتاح للتمييز بين الهجوم والإنذار الخاطئ، الأمر الذي يزيد من احتمالية حدوث التصعيد السريع.

إنّ أي استخدام للأسلحة النووية سيكون كارثيّاً على البشرية. حتى إنّ الحرب النووية "المحدودة" التي تشتمل على 250 سلاحاً نوويّاً فقط من أصل 13000 سلاح نووي في العالم يمكن أن تقتل 120 مليون شخص على الفور، وتُسبب اضطراباً في المناخ العالمي؛ مما يؤدي إلى مجاعة نووية، وتعريض مليارَي شخص للخطر.7،8 إنّ نشوب أيّ حرب نووية واسعة النطاق بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا يمكن أن تقتل 200 مليون شخص أو أكثر على المدى القريب، ومن المحتمل أن تتسبّب في "شتاء نووي" عالمي قد يقتل ما بين 5 إلى 6 مليارات شخص، الأمر الذي يهدّد بقاء البشرية.7،8 وبمجرد حدوث أي تفجير نووي، يمكن أن يتصاعد سريعاً لحرب نووية شاملة؛ لذلك، فإنّ منع أي استخدام للأسلحة النووية يمثل أولوية عاجلة للصحة العامة. فضلاً عن ذلك، يجب اتخاذ خطوات أساسية لمواجهة السبب الجذري للمشكلة؛ بإزالة الأسلحة النووية. لقد كان للمجتمع الصحي دور حاسم في الجهود المبذولة للحدّ من خطر الحرب النووية، ويجب أن تستمر هذه الجهود مستقبلاً.9 وفي الثمانينيات من القرن العشرين ساعدت جهود المهنيين الصحيين- بقيادة "رابطة الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية" (IPPNW)- في إنهاء سباق التسلح في الحرب الباردة، من خلال تثقيف صانعي السياسات وعامة الناس على جانبي "الستار الحديدي"* حول العواقب الطبية للحرب النووية. وقد أُقر ذلك عند منح جائزة نوبل للسلام لعام 1985 لرابطة الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية.10 (http://www.ippnw.org).

وفي عام 2007، أطلقت رابطة الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية، حملةً دوليةً لإلغاء الأسلحة النووية. وقد نمت هذه الحملة لتصبح حملة عالمية للمجتمع المدني مع المئات من المنظمات الشريكة. وفي عام 2017، تمّ إنشاء مسار لإزالة الأسلحة النووية مع اعتماد معاهدة حظر الأسلحة النووية، والتي من أجلها مُنحَت الحملة الدولية لإلغاء الأسلحة النووية جائزة نوبل للسلام لعام 2017. لقد كان للمنظمات الطبية الدولية، بما في ذلك اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ورابطة الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية، والرابطة الطبية العالمية، والاتحاد العالمي لروابط الصحة العامة، والمجلس الدولي للممرضين، أدوارٌ رئيسية في العملية التي أدّت إلى المفاوضات، وفي المفاوضات ذاتها، من خلال تقديم الأدلة العلمية حول العواقب الصحية والبيئية الكارثية للأسلحة النووية والحرب النووية. وقد واصلت المنظمات هذا التعاون المهم خلال الاجتماع الأول للأطراف الدولية في معاهدة حظر الأسلحة النووية، التي تضم حاليّاً 92 دولة موقِّعة، بينها 68 دولةَ عضو.11

إنّنا ندعو الروابط المهنية الصحية إلى إبلاغ أعضائها في جميع أنحاء العالم بالخطر الذي يهدّد بقاء البشر، والانضمام إلى "رابطة الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية"؛ لدعم الجهود الرامية للحدّ من مخاطر الحرب النووية في الأجل القريب، والتي تشمل ثلاث خطوات فورية من جانب الدول المسلحة نوويّاً وحلفائها: أولاً، تبنّي سياسة عدم البدء في الاستخدام؛ 12 ثانياً، رفع الدول أسلحتها النووية من حالة التأهب؛ وثالثاً، حثّ جميع الدول المنخرطة في النزاعات الحالية على التعهّد علناً بشكلٍ لا لبس فيه بأنها لن تستخدم الأسلحة النووية في هذه النزاعات. كما نطلب من هذه الدول العمل لأجل وضع حدّ نهائي للتهديد النووي من خلال دعم البدء العاجل للمفاوضات بين الدول المسلحة نوويّاً؛ بغية التوصّل إلى اتفاقٍ قابل للتحقّق ومحدد زمنيّاً لإزالة أسلحتها النووية وفقاً للالتزامات الواردة في معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، الأمر الذي يفتح الطريق أمام انضمام جميع الدول إلى معاهدة حظر الأسلحة النووية. إنّ الخطر كبيرٌ ومتنامٍ. يجب على الدول المسلحة نوويّاً أن تزيل ترساناتها النووية قبل أن تقضي علينا. لقد لعب المجتمع الصحي دوراً حاسماً خلال الحرب الباردة، وفي تطوير معاهدة حظر الأسلحة النووية مؤخراً. ويجب أن نتناول هذا التحدي مرة أخرى كأولوية ملحة، والعمل بطاقة متجددة للحدّ من مخاطر الحرب النووية والقضاء على الأسلحة النووية.

• "ساعة يوم القيامة" هي ساعة رمزية أنشأها عام 1945 علماء بعضهم شارك في برنامج صنع القنبلة النووية، ضمن خطة "نشرة علماء الذرة"، التي تضم إلى جانب الساعة خدمات علمية أخرى، ويتخذ العلماء قراراً بشأن تحريك عقارب الساعة من عدمه استناداً إلى مؤشرات تحسّن وضع العالم في مواجهة الأخطار النووية والمناخية.

• "الستار الحديدي" هو مصطلح سياسي استُخدِم لوصف الحدود التي قسمت أوروبا إلى منطقتين منفصلتين، وذلك منذ نهاية الحرب العالمية الثانية (1945) حتى نهاية الحرب الباردة (1991).

Loading

Article metrics loading...

/content/journals/10.5339/ajsr.2023.9
2023-10-31
2024-06-16
Loading full text...

Full text loading...

/deliver/fulltext/ajsr/2023/2/ajsr.2023.issue2.9.html?itemId=/content/journals/10.5339/ajsr.2023.9&mimeType=html&fmt=ahah

References

  1. Mecklin J, editor. A time of unprecedented danger: It is 90 seconds to midnight. Doomsday Clock Statement. Science and Security Board, Bulletin of the Atomic Scientists. 2023 [cited 2023 Jun1]. https://thebulletin.org/doomsday-clock/current-time/
    [Google Scholar]
  2. UN. Future Generations Counting on Our Commitment to Step Back from Abyss, Lift Cloud of Nuclear Annihilation for Good, Secretary-General Tells Review Conference. Press Release Aug 1, 2022. SG/SM/21394. https://press.un.org/en/2022/sgsm21394.doc.htm
  3. Tollefson J. Is nuclear war more likely after Russia's suspension of the New START treaty? Nature. 2023;615:386.
    [Google Scholar]
  4. UN. 2005 Review Conference of the Parties to the Treaty on the Non-Proliferation of Nuclear Weapons (NPT) May 2–27 [cited 2023 Jun 2]. https://www.un.org/en/conf/npt/2005/npttreaty.html
  5. Mukhatzhanova G. 10th NPT Review Conference: Why it was doomed and how it almost succeeded. Arms Control Association. 2022 Oct [cited 2 June 2023]. https://www.armscontrol.org/act/2022-10/features/10th-npt-review-conference-why-doomed-almost-succeeded
    [Google Scholar]
  6. Lewis PWilliams HPelopidas BAghlani S. Too close for comfort, cases of near nuclear use and options for policy. Chatham House Report. 2014 April [cited 1 June 2023]. https://www.chathamhouse.org/2014/04/too-close-comfort-cases-near-nuclear-use-and-options-policy
    [Google Scholar]
  7. [Google Scholar]
  8. Xia LRobock AScherrer KHarrison CSBodirsky BLWeindl I et al. Global food insecurity and famine from reduced crop, marine fishery and livestock production due to climate disruption from nuclear war soot injection. Nature Food. 2022; 3:(8):586–596.
    [Google Scholar]
  9. Helfand I Lewis P Haines A . Reducing the risks of nuclear war to humanity. Lancet. 2022;399:1097–1098.
    [Google Scholar]
  10. Nobel Prize Outreach AB. International Physicians for the Prevention of Nuclear War—facts. 1985 [cited 1 June 2023]. https://www.nobelprize.org/prizes/peace/1985/physicians/facts/
  11. UN Office for Disarmament Affairs. Treaties Database. Treaty on the Prohibition of Nuclear Weapons, status of the Treaty. 2023 [cited 1 June 2023]. https://treaties.unoda.org/t/tpnw
  12. Center for Arms Control and Non-Proliferation. No first use: Frequently asked questions. 2023 [cited 2023 Jun 2]. https://armscontrolcenter.org/issues/no-first-use/no-first-use-frequently-asked-questions/
/content/journals/10.5339/ajsr.2023.9
Loading
  • Article Type: Editorial
This is a required field
Please enter a valid email address
Approval was a Success
Invalid data
An Error Occurred
Approval was partially successful, following selected items could not be processed due to error