1887

Abstract

تعد الجمعيات المهنية المتحدث الرسمي باسم العاملين في هذا المجال والمعبر عن أفكارهم وطموحاتهم، كما تعتبر بعض هذه الجمعيات المعبر عن اتجاهات الحكومة تجاه المجال أيضا. وتسعى هذه الجمعيات لاستكمال دور المؤسسات الحكومية الرسمية المهتمة بالمجال والتي لا تستطيع بمفردها إنجاز كافة تطلعات المنتمين للمهنة وتعمل بالتالي على تفعيل حركة المجتمع في هذا الاتجاه. ومن الجدير بالملاحظة في أهداف جمعيات المكتبات والمعلومات في العالم تجانسا كبيرا مع أن بعضها يفصلها تفصيلا واضحا، إلا أنه يمكن تلخيص الأهداف العامة في هدفين: أولهما تطوير وتحسين المكتبات وخدماتها. وثانيهما تعميق موقع وتأثير مهنة المكتبات بمجتمع المعرفة (بيزان،2013).

تأسست جمعية المكتبات المتخصصة في العام 1909 ميلادية وتم إنشاء المكتب الرئيسي في الولايات المتحدة الأمريكية. وتهتم هذه المنظمة بتطوير وتنمية قدرات أخصائي المعلومات وشركائهم الاستراتيجيين.

تقوم الجمعية بخدمة 9000 عضو من 75 دولة, حيث تقوم بدعم وتعزيز أعضاءها من خلال التعلم، والتحفيز ومبادرات التواصل فيما بينهم. أعضاء جمعية المكتبات المتخصصة هم من المهنيين الذين يعملون في الشركات الاقتصادية وشركات القطاع الخاص والدوائر الحكومية والمراكز العلمية والمعاهد والمتاحف.

وتكمن مهمة جمعية المكتبات المتخصصة في تطوير مفهوم القيادة المهنية للمتخصصين في المكتبات المتخصصة ومراكز المعلومات بما في ذلك تشكيل السياسات التي تساهم في تطوير المؤسسات التي نتبع لها.

يعقد فرع الخليج العربي مؤتمره السنوي في واحدة من دول الخليج العربي حيث يقوم الأعضاء المهنيين للفرع بإدارته والإشراف على برامجه. يقوم الفرع بإصدار نشرة ربع سنوية لتوزيعها على الأعضاء، وينظم مجموعة من ورش العمل المتخصصة خلال العام, بالإضافة إلى المعرض المصاحب في مؤتمرها السنوي والذي عادة يسلط الضوء على أحدث التقنيات الفنية المستخدمة في مجال المكتبات ومراكز المعلومات. (http://www.slaagc2017.org/).

وتلعب جمعية المكتبات المتخصصة دورًا رئيسا في الارتقاء بمهنة المكتبات والمعلومات، وجعلها في مصاف الدول المتقدمة في المجال، حيث تقوم الجمعية بالعديد من الأنشطة والفعاليات الإقليمية والعالمية.

وستركز الدراسة على دور جمعية المكتبات المتخصصة في تحسين جودة مهنة المكتبات والمعلومات من خلال اجراء دراسة حالة على جمعية المكتبات- فرع الخليج العربي للوقوف على دور الجمعية في تعزيز المهنة.

اعتمدت الدراسة منهج دراسة الحالة إضافة إلى أسلوب تحليل الوثائق أداة للدراسة وذلك لملاءمته مع طبيعة وأهداف الدراسة، حيث تم الوقوف على فعاليات ومناشط الجمعية. وذلك لمعرفة دور الجمعية في تحسين جودة المهنة من خلال الممارسات المختلفة لتنفيذ هذا الدور. وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج من أهمها:

  1. تمارس جمعية المكتبات المتخصصة- فرع الخليج العربي دورٍا إيجابيًا في تحسين جودة المهنة من خلال المؤتمرات والمعارض التي تقوم بها سنويا.
  2. ساهم موقع الجمعية المنظم والذي يتم تحديثه باستمرار على ابقاء أخصائي المعلومات على اطلاع دائم بأحدث ما نشر في التخصص، مما يعطي مؤشر لدور جمعية المكتبات المتخصصة الفاعل في تحسين جودة المهنة.

وقد خلصت الدراسة إلى مجموعة من التوصيات، أهمها:

  1. أن تعمل جمعية المكتبات المتخصصة- فرع الخليج العربي على إقامة مؤتمر دولي على مستوى الدول العربية والعالمية.
  2. أن تنشر الجمعية أفضل الأوراق العلمية المقدمة للمؤتمر في عدد خاص بالمؤتمر ككتاب علمي للمؤتمر.

Loading

Article metrics loading...

/content/papers/10.5339/qproc.2017.gsla.18
2017-03-06
2019-10-15
Loading full text...

Full text loading...

http://instance.metastore.ingenta.com/content/papers/10.5339/qproc.2017.gsla.18
Loading
This is a required field
Please enter a valid email address
Approval was a Success
Invalid data
An Error Occurred
Approval was partially successful, following selected items could not be processed due to error